النائب مصلح الطراونة لبلتاجي: "بم سيقابل الفاسدون ربهم؟"

عقل بلتاجي ومصلح الطراونة
LOL 
غبي 

النائب مصلح الطراونة لبلتاجي: "بم سيقابل الفاسدون ربهم؟"

وجه النائب الدكتور مصلح الطراونة رسالة شديدة اللهجة إلى أمين عمان عقل بلتاجي، بعد أن وجه بلتاجي رسالة إلى الأردنيين مضمونها أن يصبروا على الجوع بسبب ما يتعرض له الأردن من إستضافة للعرب.

وكان بلتاجي إنتقد تسليط الضوء على قرار  نقل نجله السكرتير الأول قيس بلتاجي إلى السفارة الأردنية في القاهرة دون ذكر الأسماء الأخرى، وذكر مجموعة من الشهادات والبعثات التي حصل عليها، واللغات التي يجيدها.

وقال الطراونة في رسالته التي نشرها على صفحته الشخصية على موقع "فيسبوك" أن رد بلتاجي على نبأ نقل نجله إلى سفارة القاهرة هو ما استفزه للكاتبة قائلا: "سيدي عقل بلتاجي، لن أنكر أن ردك هو ما استفز أناملي للكتابة، فمثلي (و أنا المواطن) لن يجد إلا لساناً وقلماً، ولن أتبجح وأكتب بإنجليزية أتقنها كما أتقن قراءة الوطن في وجوهكم، سأكتب بالعربية... لغة (سائد) ذي التسعين ديناراً ونيف للكانتين، سددها قبل أن يموت، لا يريد أن يقابل ربه بقرش حرام، واعفيني عن السؤال (بم سيقابل الفاسدون ربهم؟؟)... سأكتب بلغة (صهيب العجرمي)، الذي اتصفت دماؤه على جدران قلعة الكرك، ولم يجد من يصدر كتابا لنقله بسيارة إسعاف بتلك السرعة التي صدر بها قرار تكليف ابنكم حفظه الله كسكرتير أول في القاهرة، سأكتب بلغة (نمر الضمور)... ( أنا جيت من عمان 220 عشان أحرقهم في القلعة)... عشرة آلاف رصاصة زودها لرجال الأمن ليردوا عن أرواحهم، في ليلة نفذت فيها ذخيرة الأمن، لا أعلم لماذا تذكرت مقولة الشعراوي، و أسقطتُها على وضع الأمن ذات مساء حالك (إذا رأيت فقيرا فاعلم أن هناك غنيا سرق ماله) ليلتها كان أبناء الكرك كل بسلاحه يستردون قلعتهم.. هذه لغتنا، لا نجيد غيرها، فتجاربنا مع أصحاب اللغات، وخريجي الجامعات الأجنبية تمتلئ بالوجع".

إضغط هنا لرؤية الرسالة كاملة.

إضافة تعليق جديد

سؤال تأكيدي

هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرا حقيقياً ولمنع المنشورات الآلية.

Image CAPTCHA