من زين كرزون إلى فيفو... نجوم اشتهروا من لا شيء

LOL 
غبي 

من زين كرزون إلى فيفو... نجوم اشتهروا من لا شيء

يتساءل كثيرون عن سبب شهرة كيم كارداشيان وشقيقاتها، اللواتي اقتحمن الشاشات في برنامج يعرض خصوصياتهنّ، وبتنّ نجمات عالميات.

في عصر مواقع التواصل الاجتماعي، يبدو أنّ معايير الشهرة باتت مختلفة، ففي وقت يبذل فيه فنانون قصارى جهدهم لتقديم أعمالٍ فنيّة على مستوى من الحرفية، ثمة مشاهير أصبحوا نجوماً دون أن يكون في جعبتهم أية أعمال فنية ناجحة، ودون أن يكون لديهم أعمال أصلاً.

"سيدتي.نت" تسلّط الضوء على ظواهر فنيّة لأسماء باتوا نجوماً وفي جعبتهم... لا شيء.
 
ميريام كلينك

هي واحدة من أقدم عارضات الأزياء في لبنان، تقدّمت إلى مباراة ملكة جمال لبنان في التسعينيات وفشلت في تحقيق اللقب، واتجهت بعدها إلى التمثيل في مسلسل "البشاوات" الذي منع عرضه في لبنان بطلب من دار الفتوى آنذاك، حيث كان يعرض يومها على شاشة تلفزيون "المستقبل".

غابت ميريام عن الأضواء وعادت مع سطوع نجم مواقع التواصل الاجتماعي، حيث دأبت على استفزاز الجمهور بصور شبه عارية، ومنشورات تتضمّن عبارات نابية، وفيديوهات تخطّت الخطوط الحمراء.

أعلنت ترشّحها للانتخابات النيابية في الدورة الماضية، وأصدرت أكثر من أغنية لم تعلق واحدة منها في ذهن الجمهور، رغم دعم الموسيقار الياس الرحباني الذي لحّن لها أكثر من أغنية لم تعرف طريقها إلى الشهرة.

ورغم محاولاتها الفنيّة المتعثّرة، تحتل أخبار ميريام كلينك المواقع الإلكترونية، وتعتبر أخبارها من الأخبار المثيرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

قمر
ظهرت في العام 2007 شبيهة للفنانة هيفاء وهبي تدعى قمر، رعى موهبتها المنتج جمال أشرف مروان الذي كان يملك شبكة قنوات ميلودي، أصدرت أغنيتين واختفت، وبعدها خرجت قضيّتها مع المنتج إلى العلن، حيث أعلنت عن زواجها عرفياً منه وحملها وإنجابها منه.

أقفل مروان قنواته وشركة الإنتاج الخاصة به وهاجر مع عائلته إلى خارج مصر، ولا تزال قضية النسب التي رفعتها ضدّه قمر لإثبات نسب ابنها جيمي إليه عالقة.

بعد قضية جمال، خرجت أكثر من قضية شخصية لقمر إلى العلن، من خلافها الحاد مع والدتها التي فضحت في مقابلة لها أسرار ابنتها، إلى فيديو ظهرت فيه وهي تضرب حبيبها بعد أن ضبطته برفقة فتاة أخرى.

أصدرت قمر أكثر من عمل فني لم يعلق أي منها في ذهن الجمهور، رغم تعاملها مع أشهر الكتاب والملحنين والمخرجين منهم المخرج سعيد الماروق الذي أخرج لها أكثر من كليب مرّ مرور الكرام.

تحرص قمر على استفزاز الجمهور من خلال فيديوهات جريئة تنشرها عبر حساباتها الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، لا تراعي كونها أماً لطفل في الثامنة من عمره.

جويل حاتم

هي عارضة أزياء برزت بصورها الجريئة قبل أن تختفي وتعود لتظهر بعد زواجها من الفنان جورج الراسي.

تعتبر جويل الـ"فيسبوك" ملاذها وتكتب فيه تفاصيل حياتها اليومية، بما فيها التفاصيل الحميمة، من خلافاتها المستمرّة مع زوجها، إلى تفاصيل طلاقهما وخلافهما على الحضانة، ومرضها العصبي وتفاصيل علاجها، وأمور قد يخجل بها كثيرون لكن جويل تتعامل معها بعفوية.

تهتم المواقع الإلكترونية بأخبار جويل، التي ظهرت أكثر من مرة منهارة وباكية على فقدانها حضانة ابنها، لتظهر في اليوم التالي وهي تعانقه، كان من المقرر أن تشارك طليقها جورج الراسي بفيديو كليب مع ابنهما قبل وقوع الطلاق بينهما، إلا أنها تخلفت عن الحضور إلى التصوير في اللحظات الأخيرة.

لم يشاهد معظم متابعي جويل عرضاً لها، لكنّهم يعرفون أنها مشهورة فحسب.

 
فيفو
هو الماكيير اللبناني فراس، الذي يعيش في الولايات المتّحدة الأميركية، عرف شهرةً من خلال الفيديوهات القصيرة التي يقوم بتصويرها، ويتحدّث فيها عن أمثالٍ لبنانية.

تسابقت شاشات التلفزيون على استضافته، حتى أنّ الحفلات بدأت تستعين بفيفو كواحد من نجوم المجتمع.

شهرة فيفو تبدو مستغربة، إذ أنّه لم يطلق أي عملٍ فني، لم يطلق خط موضة خاصة به كماكيير، كل ما أطلقه مجموعة فيديوهات كان لها الفضل في شهرته المفاجئة.

زين كرازون

هي أخت الفنانة الأردنية ديانا كرازون، عرفت كناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي، التي أدّت بها إلى السجن العام الماضي، في قضية تحقير وذم رفعتها ضدّها إحدى المستشفيات في الأردن.

لم يحل السجن دون متابعة زين لنشاطها على مواقع التواصل خصوصاً السناب شات، حيث حازت على شهرة تفوق شهرة أختها الفائزة بلقب سوبر ستار العرب في العام 2003.

تحتل أخبار زين كرازون المواقع الإلكترونية، التي تعرّف عنها بأنها شقيقة الفنانة ديانا كرازون، دون أن تجد صفة تسبق اسمها، وإن كان البعض يطلق عليها لقب "الناشطة".

 

إضافة تعليق جديد

سؤال تأكيدي

هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرا حقيقياً ولمنع المنشورات الآلية.

Image CAPTCHA