50 عاماً على النكسة العربية

LOL 
غبي 

50 عاماً على النكسة العربية

يحيي الفلسطينيون يوم الإثنين، الذكرى 50 "لنكسة" الخامس من حزيران 1967، في ظل تغييرات فادحة ألحقها الاحتلال الإسرائيلي بالضفة الغربية، التي لم يتبق سوى 35% من مساحتها المقطعة بيد الفلسطينيين، مما يبدد آمالهم بإقامة دولتهم المنشودة.

وتعم فلسطين المحتلة الأنشطة والفعاليات المتنوعة لإحياء ذكرى "النكسة"، بينما يجثم زهاء نصف مليون مستوطن ضمن 160 مستوطنة في الضفة الغربية، منها 15 مستوطنة في القدس وحدها، بعدما صادر الاحتلال نحو 65 % من مساحتها منذ العام 1967.

فيما تحتفي السلطات الإسرائيلية بذكرى ما تزعمه "إعلان توحيد القدس وضمها"، بجانبيها الغربي والشرقي، على وقع اقتحام المستوطنين المتطرفين، يوم أمس للمسجد الأقصى المبارك، تحت حماية قوات الاحتلال، وتهديدهم بالاعتداء ضد التحرك الفلسطيني لإحياء ذكرى حزيران.

 

إضافة تعليق جديد

سؤال تأكيدي

هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرا حقيقياً ولمنع المنشورات الآلية.

Image CAPTCHA